يوم دراسي حول الخدمات الإدارية الرقمية

  • 14/06/2019

    ترأس السيد محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، يوم الثلاثاء 11 يونيو 2019، بمقر الوزارة، يوما دراسيا خصص لتدارس الوضعية الراهنة للخدمات الإدارية الرقمية، وعرض أهم الخلاصات التي تضمنها تقرير المجلس الأعلى للحسابات حول "تقييم الخدمات على الانترنيت الموجهة للمتعاملين مع الادارة ".

    ويندرج هذا اللقاء، الذي عرف مشاركة عدد من القطاعات الوزارية وحضور ممثلين عن المجلس الأعلى للحسابات، في سياق تتبع تطور الخدمات الإلكترونية ببلادنا. إذ عملت وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية على إنجاز دراسة ميدانية استهدفت جميع القطاعات الوزارية وأهم المؤسسات العمومية، وجرى خلالها حصر أزيد من 450 خدمة رقمية توفرها هذه القطاعات والمؤسسات، كما تم قياس مستوى نضجها. 

    وقد أسفرت هذه الدراسة عن مجموعة من التوصيات شددت على ضرورة تسهيل وتبسيط الإجراءات في جميع المشاريع المتعلقة برقمنة الخدمات الإدارية، وتقليص آجال الحصول عليها بالنسبة للمرتفق، وتوفير معلومات دقيقة بشأن هذه الخدمات عبر مختلف وسائل الاتصال الإلكترونية، لاسيما المواقع الإلكترونية، بالإضافة إلى توفير بيئة ملائمة ومشجعة لتسهيل عملية الرقمنة الكلية للخدمات. 

    وتجدر الإشارة إلى أن المجلس الأعلى للحسابات أصدر خلال شهر ماي المنصرم تقريرا بعنوان "تقييم الخدمات على الأنترنيت الموجهة للمتعاملين مع الإدارة"، حيث تم الوقوف على مستوى نضج الخدمات الرقمية المقدمة للمواطن، استنادا إلى مجموعة من العناصر، من بينها وضعية المغرب إزاء الخدمات الرقمية على الصعيد الدولي، ومستوى إتاحتها في مجموع التراب الوطني، والطرق المعتمدة في التواصل حول الخدمات على الأنترنيت، فضلا عن حكامتها وتتبع الإدارة لمدى استعمال وتأثير هذه الخدمات.

     

       من أجل الولوج إلى نتائج الدراسة :  http://ereadiness.service-public.ma/ar